تونس العاصمة

كيف اكتسبت العاصمة الحالية للجمهورية هذه التسمية و ماهي تسميتها القديمة ؟

ماهو اسم مدينة تونس القديمة؟

 

*المصادر

كتاب معجم البلدان(الجزء الثاني)

المؤلف هو ياقوت الحموي المولود في ديار الروم عام 1179 م و المتوفى عام 1228 م كتب عن تونس ما يلى:

وصف تونس ياقوت الحموي.jpgtunis2-1.jpg

و النص الاخير هو الذي نريد أن نتوقف عنده"...و ذكر آخرون من أهل السير أن التي افتتحها حسان بن النعمان قرطاجنة ولم تكن تونس يومئذ مذكورة إنما عمرت بحجارة قرطاجنة و بأنقاضها و بينهما نحو أربعة أميال... "و يضيف ياقوت الحموي ابياتا من الشعر ورد فيها الاتي "

فويل لترشيش وويل لأهلها-من الحبشي الأسود المتغاضب

و ترشيش هو الاسم القديم لمدينة تونس

وايضا ذكر قول بعض الشعراء

لعمرك ما ألفيت تونس كاسمها-ولكنني ألفيتها وهي توحش

*التاريخ الروماني

هذا الكتاب هو 'لفرانسوا كاترو' و 'بيار جوليان رويي'

histoire-romaine.jpg

C'est à tort que quelques autheurs l'ont confondu avec une autre ville ,que Ptolémée appelle THINISSA,

Celle-ci est située,à trente lieues de là, ceux qui n'ont fait qu'une même ville de Carthage et de Tunis ne font pas moins répréhensibles,

 

الترجمة:

 

إنه من الخطأ ان يخلط بعض الكتاب مدينة تونس مع مدينة اخرى سماها بطليموس THINISSA ،
لأنها تبعد عنها ثلاثون ميلا، الذين فعلوا ذلك واعتقدوا ان تلك المدينة هي نفسها قرطاج و تونس لم يكونوا منصفين و موضوعيين (انه امر مستهجن).

 

*كتاب الكنز المختار في اكتشاف الارضي و الابحار

وهو كتاب طبع في مالطة سنة 1833 م حيث يقول كاتبه في آخره ما يلي:

el-kenz.jpg

el-kenz2.jpg

كتاب الحلل السندسية في الاخبار التونسية

و هو لابي عبد الله محمد بن محمد الاندلسي شهر الوزير

el-houllal.jpg

وقد ورد فيه حول تونس ما يلي:

 

el-houllal2-1.jpg

و لما غزا حسان بن النعمان قرطاجنة و كان بها خلق كثير وكانت دار الملك بافريقية بعث اليها الخيل و كان البحر لم يخرق الى تونس و انما خرق بعد ذلك …

 el-houllal3.jpg

el-houllal4.jpgو انصح باتمام قراءة هذا الكتاب لما فيه من معلومات مهمة

لنتأمل الان المدن التونسية في القرن الثامن هجري

carte-de-8eme-siecle.jpg

كانت هذه نبذة من التاريخ القديم على لسان بعض الكتاب و الرحالة في وصف مدينة تونس القديمة و لعل النتيجة التي يمكن أن نخرج بها ان العاصمة تونس اليوم لم تكن تملك هذا الاسم و أن الاتفاق حاصل على أنها حملت اسم ترشيش بينما ستبين الوثائق التالية أن المدينة التي حملت هذا الاسم هي مدينة ساحلية لها ماضى و اسمها تينيسة Thinissa تعرف اليوم بالماتلين من خلال موقع راس الزبيب و ما جاوره شرقا و غربا وجنوبا حتى لا يدعى سكان هذه المنطقة ايضا أنهم هم المخصوصون بهذه الحضارة .

 

يتبع ....تونس هي تينيسة المنطقة الاثرية الموجودة بمنطقة الماتلين

Ajouter un commentaire